نستكملُ في هذا الدرس مسائلَ تصحيح المذكِّرة ، وقد توقفنا في الدرس السابق عند آخِر مسائل المذكِّرة، نسأل الله التوفيق والسداد.

وهذا الدرس هو خاتمة دروس تصحيح مذكِّرة الشنقيطي رحمه الله تعالى. والحمد لله على انعامه ، بما أعانني ووفقني على اتمامه.

(ج) : فوائد المذكِّرة ومقاصد المسائل :
اشتملت مذكِّرة الشنقيطي على تأصيل جيِّد للمسائل الأصولية ، مع النقد والاستدراك أحياناً لآراء الحنابلة أو بعضهم ، ومنهم ابن قدامة رحمهم الله تعالى.

ويمكن استثمار منهج الشنقيطي في هذا الباب ومعرفة موارده ومصادره وكيفية عرضه للمسائل، وأوصي بذلك لأن هذه الصفحات لا تتسع لمثل هذا الغرض.

فالشنقيطي يُورد خُلاصة كلام ابن قدامة ثم يناقش الأدلة ويفنِّد الأقوال أو يختصرها ، ويقيِّد زبدة المعنى العام للمسألة .

ومناقشته للأدلة بديعة وفيها سبك لأقوال العلماء من المذاهب الأربعة، وإن كان يميلُ أحياناً لمذهب الإمام مالك (ت: 179هـ)رحم الله الجميع.

وهذا سبب دعوتي للافادة من المذكِّرة واعتمادها أصلاً يُكرَّر ويفهم بعد حفظ متن في الأصول ، كي يبني عليها طالب العلم أو الباحث نفسه ويترقَّى من خلالها إلى الكتب المطوَّلة .
وكنتُ قد أشرتُ في الدرس الأول من تصحيح مذكِّرة الشنقيطي أن الشيخ يستطردُ أحياناً وقد لا يبيِّن نوع الخلاف في المسألة ، وهذه جزئية مهمة يجب الاعتناء بها ، لأن الشنقيطي لم يقصد التوسع في الشرح والتعليق على كلام ابن قدامة ،كما يظهر لي والله أعلم .

وكي يسلم مُحب أُصول الفقه من معضلة الاستطراد في الكتب الأصولية ، أُوصيه بكثرة النظر في القواعد الأصولية والفقهية وربطها بالأحاديث النبوية، ثم بمطالعة الكتب التي تَعرض المسألة الأصولية مع دليلها من الكتاب والسنة وهي كثيرة منها :

الموافقات للشاطبي(ت:790هـ)والمسوَّدة لآل تيمية (ت: 728هـ)،وقواطع الأدلة للسمعاني (ت: 562هـ ). رحم الله الجميع ، وكتاب أدلة القواعد الأصولية لفخر الدين ، وغيرها من الكتب المعاصرة .

والمذكِّرة نافعة لمن أراد أن يُقوِّي مَلكته ، سواء في اللغة أو الفقه أو الأصول أو طريقة الجدل والاستدلال.

ويظهر لمن تمعَّن في مذكرة الشنقيطي أنه قد تأثر بفوائد كتاب نشر البنود للعلوي (ت: 1233هـ )رحمه الله تعالى ، فهو ينقل عنه أحياناً باسمه أو باسم كتابه ، وأحياناً ينقل عنه من غير عزو ، ربما نسياناً أو اختصارا ً.

ولم يسعف الوقت الشنقيطي لترتيب كتابه أو تنظيمه ليكون سهلاً على الطالب والمتلقِّي ، وربما يعود سبب ذلك إلى طريقة تعلُّمه في موريتانيا على الطريقة التقليدية القديمة وهي الحفظ ثم شرح المحفوظ ومراجعته ، أو لالتزامه بمنهج ابن قدامه في ترتيب كتابه الروضة ، أو للسببين معاً .

وفي تقديري أنه يُمكن اعادة ترتيب الموضوعات على النحو الآتي :
أ‌- المقدِّمات العقلية
ب-المقدِّمات اللغوية .
ج-الأحكام التكليفية والوضعية .
د-طرق استنباط الأحكام من الأدلة .

ثم بقية المسائل من الاجتهاد إلى التعارض والترجيح .

أما مسألة المقاصد فهي التي لم يعلِّق عليها الشنقيطي بما يمكن أن تتضح معالمها .
ولعل في هذه السطور أدناه ما يكفي ان شاء الله تعالى .

والمقاصد هي غايات الشارع الحكيم من أحكامه ، فتجب معرفتها في كل باب من أبواب الشريعة .ويمكن معرفة مقاصد الشرع من خلال نصوص الكتاب والسنة وعِلل الاوامر والنواهي ومن استقراء الأحكام .

ولهذا من فَهم المقاصد وفَهم قواعد الأصول ، سهل عليه الاستنباط من النصوص وأقوال العلماء.

وأساس اعتبار المقاصد : فهم تحسين الشرع وتقبيحه للفعل أو القول ، وبيان حكمة الله في تشريعاته وما علَّله رسوله صلى الله عليه وسلم .

والمقاصد التي يُراد البناء عليها في الحكم يجب أن تكون ثابتة وظاهرة ومنضبطة ومطِّردة .
ومقاصد الشريعة ليست ما حصره بعض علماء الأصول ومنهم الشنقيطي في المذكِّرة في ستة : حفظ الدِّين والنفس والعقل والعِرض والنسب والمال ، بل هي أكثر من ذلك كما نبَّه عليه الإمام تيمية رحمه الله تعالى في مجموع الفتاوى( 32/234).

فمقاصد الشريعة أوسع من ذلك في الإيمان وأنواع العبادات الظاهرة والباطنة ، واصلاح خفايا النفوس والصدور.

ومن المقاصد المهمة التي غفل عنها بعض أهل الأصول اليوم :
1- مخالفة المشركين وعدم التشبُّه بهم .
2- مخالفة الشياطين وأتباعهم من مردة الإنس .
3- التحلِّي بالصبر والسماحة والشجاعة .
4- الائتلاف وعدم الاختلاف .
5- الدعوة الى الله والجهاد في سبيله .
6- العدل وعدم الظلم .
7- مخالفة المكلَّف هواه .
8- التعارف والتعاون على الخير .
9- نشر العلم والدعوة إليه .
10-تحقيق الخلافة العامة في الأرض .

والمقاصد نوعان خاصة وعامة وجزئية .
الخاصة ما يتعلق بأحكام العائلة أو العقود أو العقوبات أو التبرعات .
والمقاصد العامة هي ما يتعلق بحفظ نظام الأمة مثل الحَجر على الطبيب الجاهل وقتل الساحر المضر ونحو ذلك .
أما الجزئية فهي ما يُقصد منه شي بعينه ،كالصلاة والقرآءة والدعاء ، كل بحسب نوعه وانفراده .
أما التعارض بين المقاصد فيمكن الافادة منه ،كما في قصة الخضر في خرقه لسفينة المساكين حفاظاً عليها كلها: ” فأردتُ أن أعيبها”( الكهف: 79) ، بل هو مهم للاستنباط من الأدلة وحجج المذاهب.
وكتب المقاصد كثيرة جداً، وأفضلها عندي كتاب الله تعالى ، ويمكن مراجعة تفسير ابن سعدي (ت: 1375هـ)رحمه الله تعالى ، فقد أجاد وأفاد في هذا الباب بل تفوَّق على غيره فيه . ويراجع أيضا كتاب الموافقات للشاطبي (ت: 790هـ)رحمه الله تعالى ، ففيه استنباطات بديعة ، وكذلك مقاصد الشريعة للطاهر عاشور(ت: 1393 هـ)حمه الله تعالى ، ففيه فوائد نافعة جدا لفهم أحكام النصوص وأحوال الأدلة.

(د) : جدول القواعِد الُمعينة على فَهم مسائِل الُأصول :
المقصود من هذا الجدول : تيسير معرفة دليل المسألة الأصولية ، سواء في روضة الناضر أو في غيرها من كتب الأصول ، وكذلك إيضاح مباحث المذكِّرة وتقريب معانيها.
فمن خلال هذا الجدول يمكن معرفة المسائل والتمييِّز بينها ، ومعرفة أضدادها وأدلتها من السنة .

وبعض المسائل الأصولية يُستدل لها بأدلة ضعيفة ، وهذا كثير في كتب الأصول .
فالعبرة بمعرفة الدليل ، فقد يكون له شواهد أو يتقوَّى بغيره من الأدلة ، وإن وجد أصح منه فيؤخذ به ويُطرح الضعيف.

ومن طالع هذا الجدول بفهم ، وحفظ متناً في الأُصول فقد أحرز خيراً وفيراً.
والجدول عبارة عن ثلاث خانات : اسم القاعدة ، محلها في كتب الأصول ، دليلها .

وطريقة الإفادة من الجدول تكون بمراجعة متن روضة الناضر أو غيره من كتب الأصول ثم مقارنتها بالجدول لمعرفة الدليل ومكان المسألة ومرتبتها بين المسائل الأصولية . ومع المران والتكرار يسهل استظهار المباحث والاستدلال بها في الزمان والمكان المناسبين :

1 – الأشياء قبل ورود الشرع على الإباحة .المقدمات العقلية «ما أحلَّ الله في كتابه فهو حلال…»[أبو داوود 3/485].
«إن أعظم المسلمين جرماً؛ من سأل عن شيء لم يحرم…»[البخاري 7289].
2 – العقول تتفاوت ، المقدمات العقلية ،«أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟…»[متفق عليه] .
3 – لا يجب على الله شيء عقلا إلا ما أوجبه على نفسه شرعا . المقدمات العقلية «أتدري ما حقُّ الله على العباد وما حق الله على العباد…»[متفق عليه] .
«إني حرمَّت الظلم على نفسي…»[مسلم].
4 – هل علم الله يتجدَّد بتجدُّد المحدثات . المقدمات العقلية «وما يدريك لعلّ الله اطّلع على أهل بدر…»[متفق عليه] .
«الدنيا حُلوة خَضرة وإن الله مستخلفكم فيها…»[مسلم] .
«إن ثلاثة من بني إسرائيل أبرص وأقرع وأعمى…»[متفق عليه] .
5 – تجب معرفة الله بالسمع . المقدمات العقلية «إنك تقدمُ قوماً أهل كتاب ،فليكن أول ما تدعوهم إليه…»[متفق عليه].

«أُمرتُ أن أقاتل الناس حتى…»[متفق عليه] .
6 – يجب العمل بالظن الراجح المقدمات العقلية «إنما أنا بشر وإنكم تختصمون إليَّ، ولعل بعضكم…»[متفق عليه] .
7 – المعلوم يتفاوت . المقدمات العقلية «ليس المخبرُ كالمعاين…»[مسند أحمد] اسناده صحيح.
8 – العلم يتفاوت . المقدمات العقلية «أنا أعلمكم بالله…»[أحمد 5/434] اسناده صحيح .
9 – الله عز وجل قادر على ما عَلِم . المقدِّمات العقلية «لما نزلت هذه الآية :(قل هو القادرُ علي أن يبعثَ عليكم عذاباً..)[البخاري 4628]
10 – للأسباب تأثير في مسبِّباتها . المقدمات العقلية . «دياركم تكتب آثاركم…»[مسلم 1068].

«منْ أحب أن ينُسأ له في أثره…»[متفق عليه] .

11 – هل مبدأ اللُّغات توقيفي أم اصطلاحي . المقدمات اللغوية . (وعلَّمك أسماء كل شيء…»[صحيح البخاري 6/22] .
«أن رسول الله تلا قُرءاناً عربياً لقوم يعلمون…»[الحاكم 3599 ضعيف] .
12 – قد تطلق الكلمة ويراد بها الكلام. المقدمات اللغوية «أصدقُ كلمة قالها الشاعرُ،كلمة لبيد…»[متفق عليه] .
«يا عمّ قل: لا إله إلا الله…»[البخاري 2/268] .

13- لو حرف امتناع لامتناع. المقدمات اللغوية . «إنه شديدُ الحبِّ لله،لو كان لا يخاف الله ما عصاه…»[أبو نعيم في الحلية 1/177 ضعيف].

14 – حديث النفس لا يُسمى كلاماً. المقدمات اللغوية «إن الله تجاوز لأُمتي عمّا حدثت بها أنفسها…»[متفق عليه].
«إن صلاتنا هذه لا يصلحُ فيها شيء من كلام الناس…»[مسلم 1/382]
«إنّ الله يُحدث من أمره ما شاء…»[متفق عليه] .

15 – في الشرع أسماء منقولة عن معانيها اللغويّة. المقدمات اللغوية «الإيمان بضع وستون شعبة…»[متفق عليه]
«آمركم بالإيمان : بالله أتدرون ما الإيمان بالله…»[متفق عليه] .
16 – هل الواو للجمع أم للترتيب؟ . المقدمات اللغوية «لا تقولوا ما شاء الله وشئتَ…»[أحمد 1839صحيح] .
«بئس الخطيبُ أنت، قل: ومن يعص الله ورسوله…»[مسلم 1438]
«أنه قرأ (إن الصفا والمروة من شعائر الله) وقال أبدأ بما بدأ الله به…»[صحيح مسلم 2137]
17 – يجوز التوكيد بالتكرار أكثر من ثلاث. المقدمات اللغوية . «ألا وقول الزور ألا وشهادة الزور…»[متفق عليه].

18 – الخبر إن طابق الواقع فهو صدق وإلا فهو كذب ،لا فرق بين اعتقاد المطابقة أو عدمها . المقدمات اللغوية «إن الميِّت ليُعذَّب ببكاء أهله…»[مسلم 1543].
«كذب أبو السنابل…»[أحمد 4052 صحيح] .
«كذب سعد…»[البخاري 3944].

19 -إذا كان المبتدأ معرفة والخبر نكرة فهل يفيد الحصر؟ . المقدمات اللغوية «الصيامُ جُنّةُ…»[صحيح البخاري].

20 -هل غير البالغ مكلف؟ . التكليف . «رُفع القلم عن ثلاث…»[أبو داوود 4398 صحيح]
«أنّ امرأة رفعت صبياً ،فقالت :ألهذا حجُ…»[مسلم 1336] .
«يا غلام سمِّ الله…»[متفق عليه] .

21 -فاقد العقل غير مكلَّف. التكليف ،«رُفع القلم عن ثلاث…»[أبو داوود 4398 صحيح] .

22- هل يكلَّف المخطئ والناسي والنائم والمكره؟ التكليف . «إن الله وَضع عن أمتي الخطأ والنسيان…»[ابن ماجه 1/659 صحيح]
«رُفع القلم عن ثلاث…»[أبو داوود 4398 صحيح].
«من نام عن صلاة أو نسيها…»[متفق عليه].

23- هل الغضبان مكلَّف؟ التكليف . «لا طلاق ولا عتاق في إغلاق…»[أحمد 6/276 حسن] .
24 – هل السكران مكلَّف؟ . التكليف «رُفع القلم عن ثلاث…»[أبو داوود 4398 صحيح]
«ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله…»[متفق عليه]
«إنما الأعمال بالنيات…»[متفق عليه] .

25 – من شروط التكليف العلم بأنه مكلَّف به لقصد القربة. التكليف . «إنما الأعمال بالنيات…»[متفق عليه].

«لا أجر لمن لا حسبة له…»[ابن المبارك في الزهد – صحيح] .
26 – الجهل مانع من التكليف. التكليف . ” إنك لعريض القفا ،إن أبصرت الخيطين…»[متفق عليه] .

«ارجع فصل فإنك لم تصلِّ…»[متفق عليه]
«أمر المستحاضة بالصلاة زمن الاستحاضة…»[أخرجه أبو داوود – صحيح] .

27 -هل القدرة التي ينُاط بها التكليف تكون قبل الفعل أو معه؟ . التكليف «صلِّ قائماً، فإن لم تستطع فقاعداً…»[صحيح البخاري1115].

28 -يصح تعلُّق الخطاب بالمعدوم. التكليف .«كان الله ولم يكن شيء قبله, وكان عرشه على الماء…»[البخاري] .

29 -يجوز أن يكلَّف الله تعالى لِعلّة وحكمة. التكليف . «ما أحدٌ أحبُّ إليه العذر من الله, من أجل ذلك أرسل الرسل مبشرين ومنذرين…»[متفق
عليه]
«لله أشد فرحاً بتوبة أحدكم…»[متفق
عليه] .
«إن الله يغار وغيرة الله أن يأتي المؤمن ما حرَّم الله…»[متفق عليه].

30 – هل الحكمة من التشريع الابتلاء أو التعويض؟ التكليف «لن يدخل أحد منكم الجنة بعمله…»[متفق عليه].
«يقبض قبضة من النار فيُخرج قوماً لم يعملوا خيراً قط…»[صحيح مسلم 183] .
«الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة…»[صحيح مسلم 1329].
31 – لا يصح التكليف بالمحال وما لا يطاق. التكليف «لما نزل : (وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه )»[صحيح مسلم125].
«إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم…»[صحيح البخاري 7288] .

32 – هل الكفار مخاطبون بفروع الشريعة؟ . التكليف .«إنك ستأتي قوماً أهل كتاب، فليكن أول ما تدعوهم إليه…»[متفق عليه].
«بُني الإسلام على خمس…»[صحيح البخاري 8] .
«أما علمتَ أن الإسلام يهدم ما كان قبله…»[صحيح مسلم 236].

33 – هل تصح قُرب الكفار التي لا تحتاج إلى نية؟ . التكليف . «أسلمت على ما أسلفت من خير…»[صحيح مسلم 175].
«إذا أسلم العبد فحسن إسلامه يُكفِّر الله عنه كل سيئة…»[صحيح البخاري 40] .

34 – هل الكفُّ والترك فعل؟ . التكليف . «المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده…»[متفق عليه].
«رفَعَ رسول الله صلى الله عليه وسلم يده عن الضبِّ…»[متفق عليه] .
«تكفَّ شركَ…»[متفق عليه].

35- هل العزم على الفعل والهم به فعل؟ . التكليف . «إن الله تجاوز لأمتي عمّا حدثت به أنفسها…»[متفق عليه]
«فمن هم َّ بحسنة فلم يعملها كتبها الله له عنده حسنة…»[متفق عليه]

36 -الفرض والواجب بمعنى واحد . الوجوب «خمسُ صلوات في اليوم والليلة…»[متفق عليه].
37 -الواجب الموسَّع يتعلَّق وجوبه بجميع الوقت. الوجوب . «الوقتُ ما بين هذينِ…»[ابو داوود – صحيح 1/93].
«الصلاة في أول الوقت ِرضوان، وفي آخره عفو الله…»[الدار قطني – ضعيف] .

38 – هل يعصي من مات ولم يفعل الواجب غير المؤقَّت؟ الوجوب «أعمار أمتي ما بين الستين والسبعين…»[الترمذي 2331 صحيح]

39 -المندوب مأمور به. الاستحباب .«لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة…» متفق عليه.

40- لا يلزم المندوب بالشروع فيه . الاستحباب . «كان ينوي صوم التطوع ثمّ يُفطر…»[صحيح مسلم 2/808].
«الصائم المتطوع أمير نفسه…»[أحمد – صحيح 6/341]
«دعاكم أخوكم وتكلَّف لكم…»[متفق عليه].

41 – هل يُذم تارك السنة؟ .الاستحباب . «من رغب عنْ سنتي فليس مني…»[متفق عليه].
42 – هل يقال في المندوب مجزئ؟ .الاستحباب «أربع لا تُجزئ في الضحايا…»[ابن ماجه 3135صحيح].
«يُجزئك ، ولن يُجزئ عن أحد بعدك…»[متفق عليه] .

43 – هل يترك المندوب إذا صار شعارا للمبتدعة؟ . الاستحباب . «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم في الجنازة حتى تُوضع في اللحد…»[الترمذي 1020 ضعيف] .

44 -التعجب قد يأتي للندب. الاستحباب . .«لقد عجب الله من فلان وفُلانة…»[البخاري 4889]

45 -من صيغ المباح لا حرج. . الإباحة .«افعَلْ ولا حرج…»[متفق عليه]
46 -هل المباح طاعة؟ الإباحة – «من نذر أن يطع الله فليُطعه ، ومن نذر أن يعصي الله فلا يعصهِ…»[صحيح البخاري 6696] .

47 -هل المباح مكلف به؟ . الإباحة . «إني لأخشاكم لله وأتقاكم له ، ولكني أصوم وأُفطر…»[صحيح البخاري 5036].
48 قد تُطلق الكراهة ويراد بها التحريم الكراهة «إن الله كره لكم قيل وقال…»[متفق عليه].
49 قد يعبَّر عن الحرام بقوله لا ينبغي التحريم «كذبني ابنُ آدم وما ينبغي له…»[صحيح البخاري 3193].
«إن الله لا ينام ولا ينبغي له أن ينام…»[صحيح مسلم 179]
«لا ينبغي هذا للمُتقين…»[متفق عليه].
50 أيهما أفضل الرخصة أم العزيمة؟ . الرخصة والعزيمة . «ما خُير النبي بين أمرين إلا اختار أيسرهما…»[متفق عليه]
«خُذوا من العمل ما تُطيقون…»[متفق عليه]
«نَهي عن الوصال…»[متفق عليه] .

51 – لا تكون الرخصة محرمة ولا مكروهة .الرخصة والعزيمة . «إن الله يُحب أن تؤتي رُخصه…»[مرفوع – ابن حبان 354]
«فإن عادوا فعُد…»[الحاكم 2/357 مرسل] .

52 -الأحكام مبنيَّة على التيسير. الرخصة والعزيمة .«يسِّروا ولا تُعسروا…»[متفق عليه]
«فإنما بُعثتم ميسرين ولم تبعثوا مُعسرين…»[صحيح البخاري 220] .
«ما خُير النبي صلى الله عليه وسلم بين أمرين إلا اختار أيسرهما…»[متفق عليه]
53 الاصلُ تحريمُ الحِيَل. الصحة والبطلان «إنما الأعمال بالنيات…»[متفق عليه]
«لا ترتكبوا ما ارتكبت اليهود والنصارى، يستحلُّون محارم الله بأدنى الحِيل…»[ابن بطه في إبطال الحيل – حسن]
«قاتل الله اليهود…»[متفق عليه].

54 – تجوز الحيل الشرعية. الصحة والبطلان «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم استعمل رجلاً على خيبر ،فجاءهم بتمر جنيب…»[متفق عليه]
«أن رجلا جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال احملني…»[أحمد 3/267 صحيح]
«أن النبي صلى الله عليه وسلم لقي طائفة من المشركين وهو في نفر من أصحابه…»[ابن هشام في السير – مرسل] .
55 – هل الصحة ملازمة للقبول؟ الصحة والبطلان «من أتي عرافاً لم تقبل منه صلاة أربعين ليلة…»[صحيح مسلم 2230]
«إذا أبق العبد لم تقبل له صلاة حتى يرجع إلى مواليه…»[صحيح مسلم142]
«من شرب الخمر لم تقبل منه صلاة أربعين صباحاً…»[الترمذي 5/605 صحيح]..

56- الأصل في الشروط والعقود الصحة الصحة والبطلان «ما أحلَّ الله في كتابه فهو حلال…»[الدارقطني 2/137] ضعيف
«إن أحق الشروط أن توفوا بها ، ما استحللتم به الفروج…»[متفق عليه]
«أربع من كُن فيه كان منافقاً خالصا…»[صحيح البخاري 34] .
57- النيابة في العبادات توقيفية الأداء «إنَّ فريضة الحج أدركت أبي شيخاً كبيراً لا يستطيع أن يثبت على الراحلة؛ أفأحج عنه…»[متفق عليه] .
«من مات وعليه صيام، صام عنه وليه…»[متفق عليه] .

58- لا يجب القضاء إلا بأمر جديد. القضاء . «كُنا نؤمر بقضاء الصوم، ولا نؤمر بقضاء الصلاةِ…»[صحيح مسلم 508
«من نام عن صلاة، أو نسيها، فليصلها إذا ذكرها…»[متفق عليه] .

59 – هل كلام الله تعالي معنى واحد؟ .الكتاب «أنه قرأ : (إن الصفا والمروة من شعائر الله ) وقال أبدأ بما بدأ الله به…»[صحيح مسلم 2137] .

60- هل يُقال عن الحكم الشرعي في القرآن بأنه قديم؟ الكتاب. «إذا تكلم الله بالوحي سمع أهل السماوات كجرِّ الِّسلسلة…»[أبو داوود 4738 صحيح].
«إن الله يُحدث من أمره ما شاء ، وإن مما أحدث ألا تكلموا في الصلاة…»[صحيح البخاري 1199] .

61- إضافة القرآن إلى الرسول صلى الله عليه وسلم إضافة تبليغ .الكتاب .«ألا رجل يحملني إلى قومه لأبلغ كلام ربي ، فإن قريشاً منعوني أن أبلِّغ كلام ربي…»[أبو داوود 4734 صحيح] .

62 -هل القرآن يتفاضل؟. الكتاب . «ألا أعلِّمك أعظم سورة في القرآن قبل أن تخرج من المسجد…»[صحيح البخاري 4114]
«أتدري أيَّ آية من كتاب الله معك أعظم…»[صحيح مسلم 1837]
«قل هو الله أحد تعدل ثُلث القرآن…»[الترمذي 2819 صحيح] .
63 -هل القراءات سبعُ فقط؟ الكتاب . «أُنزل القرآن على سبعة أحرف…»[متفق عليه] .
64 -يُفسَّر القرآن على مقتضي اللغة. الكتاب «اللهم فقِّهه في الدِّين وعلمه التأويل…»[أحمد 4/127 صحيح]
65 -يحرم تفسير القرآن بمجرد الرأي دون أصل شرعي. الكتاب .«من قال في القرآن برأيه وبما لا يعلم فليتبوأ مقعده من النار…»[ضعيف أبو داوود 3652] .
«من قال في القرآن برأيه فأصاب فقد أخطأ…»[ضعيف أبو داوود 3652]
66 -يجوز نسخ القرآن بالسنة. الكتاب .«ألا لا وصية لوارث…»[ابن ماجه 2705] صحيح
«أمر برجم ماعز…»[صحيح لغيره –مسند أحمد 20867].

67 -تنسخ السنة بالقرآن. الكتاب . «نسخ صلح الحديبية بسورة براءة…»[صحيح البخاري 3/171]
«نسخ القبلة إلى بيت المقدس…»[صحيح البخاري 4153]
«إني خُيرت ،فاخترت ، قد قيل لي استغفر لهم…»[صحيح البخاري 1277] .

68 -يجوز نسخ المتواتر بالآحاد. الكتاب .«نهي كُلِّ ذي ناب من السباعِ…»[صحيح البخاري 5210]
«أن رجلاً جاء إلى أهل قباء وهم يصلون العصر نحو بيت المقدس…»[صحيح البخاري 4153]
«نهي أن تنكح المرأة على عمتها وخالتها…»[صحيح البخاري 4819]
69 -يجوز نسخ السنة بالسنة. الكتاب .«كُنتُ نهيتكم عن زيارة القبور فزُوروها…»[صحيح مسلم 2/672]
«كان آخر الأمرين ترك الوضوء مما مست النار…»[صحيح أبو داوود 192]
«إن سَكر فاجلدوه ثم إن سكر فاجلدوه…»[صحيح أبو داوود 3887].

70- لا يثبت النسخ في حقِّ من لم يعلمه. الكتاب .«تحول أهل قباء إلى الكعبة…»[صحيح البخاري 4153].

71 -يحوز نسخ الأخفِّ بالأثقل. الكتاب . «الماءُ من الماءِ…»[صحيح مسلم 518]
«إذا التقى الختانان فقد وجب الغسل…»[متفق عليه] .
«أمر بصيام عاشوراء…»[صحيح – أحمد 20542].

72 يجوز نسخ الفعل قبل التمكُّن (يتبع ما قبله) .الكتاب . «فُرضت الصَّلاة خمسين، ونسخت إلى خمس…»[متفق عليه]
«إن وجدتم فلانا وفُلاناً فاحرقوهما بالنار…»[صحيح البخاري 2793]
«أمسك عليك مالك فإنما ابتليتم فرضي عنك وسخط من صاحبيك…»[متفق عليه]
73 -يجوز النسخ إلى غير بدل. الكتاب «كان إذا دخل وقتُ الفِطر فنام قبل أن يفطر حرم الطعام…»[صحيح البخاري]
«كُنت ُ نهيتكم عن ادخار لحوم الأضاحي من أجل الدافة أما الآن فكلوا…»[متفق عليه]

74 -يجوز نسخ التلاوة مع بقاء الحكم. الكتاب «كان فيما أُنزل آية الرجم فقرأناها ووعيناها وعقلناها…»[صحيح البخاري 6830]
«كان فيما أُنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يُحرمن…»[حسن بشواهده رواه مالك في الموطأ 2/824] .

75 -يجوز نسخ الحكم والتلاوة معا. الكتاب . «كان فينا أُنزل من القرآن عشر رضعات معلومات يُحرمن فنسخن بخمس معلومات…»[صحيح مسلم]

76 يجوز نسخ الحكم مع بقاء التلاوة . الكتاب «لمّا أُنزلت قال النبي صلى الله عليه وسلم ما تري ديناراً قال لا…»[ضعيف – الترمذي 3222]

77 -هل يُنسخ بالقياس؟ .الكتاب .«فقالوا: يا نبي الله أنزل الله هذه الآية،وهو تعالي يعلم أنا شعراءُ…»[مرسل – الطبراني 19/79]

78 -هل يُنسخ الدعاء؟ الكتاب .«اللهم العن أبا سفيان، اللهم العن الحارث بن هشام…»[صحيح – أحمد 2104]
«اللهم أيما رجل سببته أو شتمته فاجعل ذلك قربة إليك…»[صحيح – ابن حبان 6515]

79 -هل يُنسخ المفهوم؟ .الكتاب «إنما الماءُ من الماءِ…»[صحيح مسلم 343]
«إذا التقي الختانان فقد وجب الغسل…»[صحيح البخاري 287]

80 الزيادة على النصِّ ليست نسخاً. الكتاب .«واغد يا أُنيس على امرأة هذا فإن اعترفت فارجُمها…»[متفق عليه]
«الثيب بالثيب جَلد مائة والرجم…»[صحيح مسلم 1690]
«رجم ماعز…»[صحيح لغيره – مسند أحمد 20867]
81 نسخ بعض العبادة لا يوجب نسخ الباقي. الكتاب .«نسخُ استقبال ِ بيت المقدس…»[صحيح البخاري 4153]
«نسخ عشر رضعات بخمس…»[صحيح مسلم]

82 السنة حُجّة شرعية. السنة .«ألا وإن ما حرم رسوُل الله مثل ما حرم الله…»[حسن ابن ماجه 12]
«فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها…»[صحيح أبو داوود 4607]
«ألا وإني أُوتيت الكتاب ومثله، لا يوشك رجل شبعان على أريكته…»[صحيح أبو داوود 4604]
83 -خبر الواحد حجة في الأصول والفروع. السنة . «تحول أهل قُباء للقبلة…»[متفق عليه]
«كان النبي يُبعث إلى قومه خاصة وبُعثت إلى الناس عامّة…»[متفق عليه]
«قال ضمام: يا محمد أتانا رسولك فزعم لنا أنك تزعم أن الله أرسلك…»[صحيح البخاري 61]

84 -لا يشترط في التواتر عدد محصور. السنة . «قال جابر: كُنا يوم الحديبية ألفا وأربع مِائة فبايعناه…»[صحيح مسلم 3449]
«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج يوم بدر في ثلاثمائة وخمسة عشر رجلاً…»[صحيح – أبو داوود 2747]

85 -هل خبر الواحد يُفيد العلم؟ . السنة .«أحق ما يقول ذو اليدين…»[صحيح البخاري1169]
«أنه بعث مُعاذاً وأبا مُوسي إلى اليمن…»[صحيح البخاري]

86 -في السنة ألفاظ معربة. السنة . «أن النبي صلى الله عليه وسلم قال سنه سنه…»[صحيح البخاري 2842]
«ويكثرُ الهرج…»[متفق عليه]
«اشكمت درده…»[ضعيف – أحمد 2/403]
87 هل الأنبياء معصومون مطلقاً؟ .السنة .«ما بال أقوام يتنزهون عن الشيء أصنعه، فوالله إني لأعلمكم بالله…»[صحيح البخاري 19]
«إنما أنا بشر، إذا أمرتكم بشيء من دينكم فخُذوا به…»[صحيح مسلم 2361]
«تلك الغرانيق العُلي وإن شفاعتهن لتُرتجى…»[ضعيف رواها أهل السير والتفسير]
88 – يجوز النِّسيان على النبي. السنة «إنما أنا بشر أنسي كما تنسون، فإذا نسيت فذكّروني…»[متفق عليه]
«إني لأنسي أو أُنسى…»[ضعيف – مالك في الموطأ 1/100]

89 -تطلق السنة على سنة الرسول صلى الله عليه وسلم وغيره. السنة .«فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها…»[صحيح أبو داوود 4607]
90 -ترك الفعل مع قيام المقتضي. وانتفاء الموانع تشريع بالمنع السنة «وأيم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها ونهارها سواء…»[صحيح – ابن ماجه 5]
«من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو ردّ…»[صحيح مسلم 3243]

91 -هل أفعال النبي صلى الله عليه وسلم تدل على الوجوب؟ . السنة«كان النبي صلى الله عليه وسلم يُصلي فخلع نعليه…»[صحيح – أحمد 11443]
«أن رجلاً سال النبي صلى الله عليه وسلم عن الرجل يُجامع أهله ثم يكسلُ…»[صحيح مسلم 527]
«أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالتحلل في صلح الحديبية…»[صحيح البخاري 2529]
92 -قد يتَرك النبي صلى الله عليه وسلم العمل خشية أن يفرض .السنة . «إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ليدع العمل وهو يُحب أن يعمل به خشية أن يعمل به الناس…»[متفق عليه]
«أما بعد فإنه لم يخف على مكانكم لكني خشيت أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها…»[متفق عليه]

93 إقرار النبي صلى الله عليه وسلم حُجة السنة .«أُكل الضب ُّ بحضرته…»[موطأ مالك2/968]
«نوم الصحابة قُعودا ينتظرن الصلاة…»[متفق عليه]
«لا يُصلين أحد العصر إلا في بني قريظة…»[متفق عليه].

94 -سكوت النبي صلى الله عليه وسلم عن البيان حُجَّة. السنة .«انزع الجُبة، واغسل الصُفرة…»[متفق عليه]
«الأعرابي الذي جامع في نهار رمضان…»[متفق عليه] .

95 -هل همُّ النبي صلى الله عليه وسلم حُجة السنة . «ولقد هممت أن آمر بالصلاة فتُقام ثم آمر رجلاً فيصلي بالناسِ…»[متفق عليه]
96 -يُقبل خبر الواحد وإن خالف القياس . السنة .«لمّا بعث مُعاذاً إلى اليمن قال بم تقضي؟…»[البخاري 6937].

97 -تثبت الحدود بخبر الواحد السنة . «ادرؤوا الحُدُود بالشُبُهاتِ…»[ضعيف مرفوعا – مسند أبي حنيفة]
98 -لا يجب عرض خبر الواحد على القران. السنة . «إذا جاءكم عنٍّي حديث فاعرضوه…»[ضعيف أخرجه ابن عساكر 55/77]

99 -العدالة شرط في الراوي لقبول روايته. السنة .«يحملُ هذا العلمَ من كل خلف عُدُوله…»[صحيح بطرقه – البيهقي 10/209]
100 تشترط المروءة في الراوي العدل. السنة .«إذا لم تستح فاصنع ما شئتَ…»[صحيح البخاري 5223]
101 -لا يحتج بالمرسل إلا بشروط. السنة .«خير الناس قرني ثُم الذين يلونهم، ثم الذين يلُونهم ثم يفشو الكذبُ…»[متفق عليه]
102 تجوز رواية الحديث بالمعنى. السنة . «نضًّر الله امرءا، سمع مقالتي، فوعاها، ثم أداها كما سمعها…»[صحيح – أبو داوود 3/322]
«إذا أخذت مضجعك فتوضأ وُضوءك للصلاة ثم اضطجع على شِقك الأيمن…»[متفق عليه]
103 يجوز للراوي تقطيع الحديث. السنة «نضًّر الله امرءا، سمع مقالتي، فوعاها، ثم أداها كما سمعها…»[صحيح – أبو داوود 3/322].

104 -قول الصحابي أُمرنا أو نُهينا تُحمل على الرفع. السنة «كان الناس يُؤمرون أن يضع الرجلُ يده اليمني على ذراعه اليُسري في الصلاة…»[صحيح البخاري 698]
«نُهينا عن اتباع الجنائز ولم يُعزم علينا…»[متفق عليه]
105 قول الصحابي من السنة كذا تحمل على سنة النبي صلى الله عليه وسلم. السنة . «فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها…»[صحيح أبو داوود 4607]
«جَلدَ رسُولُ الله صلى الله عليه وسلم في الخمر أربعين وجلد أبو بكر أربعين…»[صحيح مسلم 3220]
«منْ سن في الإسلام سنّة حسنة كان له أجرها…»[صحيح مسلم 1017].

106 الصحابة كلّهم عدول. السنة .
«خيرُ الناسِ قرني ثُم الذين يلونهم…»[متفق عليه] .
«لا تسبوا أصحابي فلو أن أحدكم أنفق مثل أُحُد ذهباً ما بلغ مُد أحدهم ولا نصيفه…»[متفق عليه]
107 يجوز تعديل المرأة للراوي. . السنة .«أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لبَريرةَ: هل علمتِ على عائشة شيئاً يُريبك…»[متفق عليه]
108 لا يشترط في الراوي أن يكون فقيهاً. السنة . «نضر الله امرءاً، سمع مقالتي فوعاها ثم أداها كما سمعها…»[الترمذي 2601]
109 لا يقبل خبر مجهول الحال. السنة . «نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13]
«أتشهد أن لا إله إلا الله! قال: نعم…»[صحيح – أبو داوود 2340]
110 هل تقبل رواية الفاسق أو المبتدع المتأوِّل؟ السنة «نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي 1/13]

111 تُردُّ رواية الكاذب ولو تحرَّز عن الكذب في الحديث. السنة .«أن النبي صلى الله عليه وسلم ردّ شهادة رجُلٍ في كذبة…»[ضعيف ذكره الفتوحي في شرح الكواكب] .
112 المناولة جائزة. السنة «كتب النبيُ صلى الله عليه وسلم كتابا، وقال: ولا تقرأه حتى تبلغ مكان كذا وكذا…»[صحيح البخاري معلقا 1/23] .

113 رواية الصبي مقبولة. .السنة .«عقلتُ مجّةً مجها النبيُ صلى الله عليه وسلم في وجهي وأنا ابن خمس سنين…»[صحيح البخاري 75]
114 إنكار الشيخ لروايته لا يبطلها. السنة . «أن النبي صلى الله عليه وسلم قَضَيَ باليمين مع الشاهد…»[صحيح – سنن أبي داوود 3610].

115 تحمل الكافر وأداؤه بعد الإسلام صحيح. السنة . «أن جُبير بن مطعم سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقرأُ في المغرب بالطُور…»[صحيح البخاري 723]
116 يجوز للصحابي الاقتصار على السماع عن الصحابي. السنة .«كُنتُ رجلاً مذاءً فأمرت المقداد بن الأسود أن يسأل النبي صلى الله عليه وسلم فسأله، فقال فيه الوضُوءُ…»[متفق عليه]
117 -تصح الرواية بالعرض على الشيخ. السنة «قولُ ضمام بن ثعلبة للنبي صلى الله عليه وسلم: إني سائلك: آلله أرسلك إلينا؟ قال نعم…»[صحيح البخاري، رقم 63]
118 -الرواية بالكتابة جائزة. السنة .«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب إلى قيصر يدعوه إلى الإسلام…»[صحيح البخاري 2719]
«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب إلى جهينة قبل موته بشهر…»[صحيح – أبو داوود 3598]
«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كتب إلى بَكرٍ بن وائل أن أسلموا تسلموا…»[صحيح – ابن حبان].

119 تقبل رواية الفرع مع القدرة على الرواية من الأصل. .السنة . «بعث النبيُ صلى الله عليه وسلم مُعاذاً وأبا موسي الأشعري إلى اليمن…»[صحيح البخاري، 1331]
«أن أهل قُباء تحولوا إلى الكعبة…»[صحيح البخاري 4153]
«كُنتُ أسقي أبا عُبيدة وأبا طلحة وأُبي بن كعب من فضيخ زهو وتمر فجاءهم آت…»[صحيح البخاري 5154]
120 الإجماع حجّة. الإجماع .«لا تزال طائفة ٌ من أمتي على الحق ظاهرين…»[متفق عليه]
«لا تجتمع أُمتي على ضلالة، ويد الله مع الجماعة ومن شذ شذ في النار…»[صحيح – الترمذي 2167]
«ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379]
121 هل يصح التمسك بالإجماع في الأمور الدنيوية؟ الإجماع «أنتم أعلم بأمور دُنياكم…»[صحيح مسلم 4358].

122 هل يجوز اتفاق الأمة على جهل ما لم تكلف به؟ الإجماع .«لا تجتمع أُمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167]
123 هل يشترط انقراض العصر؟ .الإجماع ؟ «كنّا نبيع أمهات الأولاد على عهد النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر، فلما كان عمر نهى عن بيعهنَّ…»[صحيح – أبو داوود3954]
«لا تجتمع أُمتي على ضلالةٍ…»[صحيح – الترمذي 2167].

124 هل إجماع الصحابة حجّة دون غيرهم؟ .الإجماع .انظر المسألة الآتية .
125 اتفاق الأكثر ليس بحجّة. الإجماع . «عليكم بالسواد الأعظم…»[ابن ماجه 3950] . اسناده حسن بشواهده.
«يدُ الله مع الجماعة، ومن شذَّ شذ في النار…»[الترمذي 2093] واسناده حسن.
126 يثبت الإجماع بخبر الواحد. الإجماع .«نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13].

127 -لا يمكن ارتداد الأمة. الإجماع «لا تجتمعُ أُمتي على ضلالةٍ…»[صحيح – الترمذي 2167]
128 الإجماع السكوتي حجّة. الإجماع «لا تزالُ طائفةُ منْ أمتي ظاهرين على الحق…»[متفق عليه].
«إذنها صماتُها…»[متفق عليه]

129 -اتفاق أهل المدينة ليس بحجّة. الإجماع . «إن المدينة تنفي خبثها كما ينفي الكير خبث الحديد…»[متفق عليه] .

130 -يُعتدُّ بقول التابعي مع الصحابة في الإجماع. الإجماع .انظر المسألة الآتية .
131 هل يجوز إحداث قول ثالث؟ الإجماع .«لا تزال طائفةُ من أمتي ظاهرين على الحقِّ
…»[متفق عليه].

132 إجماع التابعين على أحد قولي الصحابة لا يعدُّ إجماعاً لكنه حجة. الإجماع «لا تزال طائفةُ من أمتي ظاهرين على الحقِّ
[متفق عليه] .

133 -اتفاق الخلفاء الأربعة ليس إجماعاً. الإجماع «فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها…»[صحيح أبو داوود 4607]
«خلافة النُبوة ثلاثون سنة…»[صحيح – أبو داوود4622] .

134 -هل إجماع أهل كلِّ عصر حجَّة؟ الإجماع .«ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379]
135 لا يُعتدُ بقول العوامِّ في الإجماع. الإجماع «ألا سألوا إذا لم يعلموا فإنما شفاء العيِّ السؤالُ…»[صحيح – أحمد 2898]
136 إجماع أهل البيت ليس بحُجةٍ. الإجماع «لما نزل قوله تعالي {إنما يريد الله ليذهب عنكم أهل البيت} أدار صلى الله عليه وسلم الكِساء…»[صحيح مسلم 4420]
«إني قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا، كتاب الله وعترتي أهل بيتي…»[صحيح – الترمذي 3718]
137 إجماع أبي بكر وعمر ليس بحجة. الإجماع . «اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر وعمر…»[سنن الترمذى 3799]
138 -لا يعتد بأقوال الفُسَّاق وأهل الضلال في الإجماع. الإجماع .«يحمل هذا العلم من كل خلف عُدوله…»[صحيح بطرقه – البيهقي 10/209]
«لا تجتمع أمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167].

139 -هل يَستند الإجماع على الاجتهاد؟ الإجماع «لا تجتمع أمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167]
«ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379].

140 -لا يُشترط أن يبلغ أهل الإجماع عدد التواتر. الإجماع .«لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق…»[متفق عليه]
«لا تجتمع أمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167]
141 يجوز الاستدلال بدليل لم يستدل به الصحابة. الإجماع «لا تجتمع أمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167].

142 القياس حُجة. القياس . «حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395]
«أرأيت لو وضعها في حرام كان عليه وزر؟ قال نعم…»[صحيح مسلم 2/698].
143 هل يقع القياس في الحدود؟ .القياس .«ادرؤوا الحُدود بالشبهات…»[ضعيف مرفوعا – الترمذي 4/33].

144 -القياس العكس حجة. القياس «وفي بُضع أحدكم صدقة…»[صحيح مسلم 1674]
«من مات يشرك بالله شيئا دخل النار…»[صحيح البخاري 1162]
145 -فساد الاعتبار حجة في إبطال القياس. القياس .«حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395].

146 -يجوز التعليل بالحكم الشرعي. القياس . «نعم حُجي عنها, أرأيت لو كان على أمك دين أكنت قاضيته؟ اقضوا حق الله،فالله أحق بالوفاء…»[صحيح البخاري 6885].

147 -من مسالك العلة الدوران. القياس «ما بالنا نستعمل أقوامًا فيجئ أحدُهُم فيقول هذا لكم وهذا لي, ألا جلس في بيت أبيه وأمه…»[متفق عليه]
148 -قياس الشبة حجة. القياس .«أينقص الرطب إذا يبس؟ قالوا نعم، قال فلا إذن…»[صحيح – مالك1826]
«إنما منعتكم من أجل الدافة…»[صحيح مسلم 3643]
«إنما جعل الاستئذان من أجل البصر…»[متفق عليه].

149 -الاعتراض بالكسر صحيح. القياس «كان النبي صلى الله عليه وسلم يأتي دار قوم من الأنصار، ودونهم دارٌ فشق ذلك عليهم…»[ضعيف – أحمد 8324] .

150 -قول الصحابي حجة. قول الصحابي «خير الناس قرني ثم الذين يلونهم…»[متفق عليه] .

«وأصحابي أمنة لأمتي فإذا ذهب أصحابي أتي أُمتي ما يوعدون…»[صحيح مسلم 2531]
151 -هل شرع من قبلنا شرع لنا؟ شرع من قبلنا .«حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395]
«لو كان موسي حيّا لما وسعه إلا اتباعي…»[حسن – أحمد في مسنده]
«من نسي صلاة فليُصلها إذا ذكرها، فإن الله تعالي: وأقم الصلاة لذكري…»[صحيح البخاري 562] .

152 -الاستصحاب حجة. الاستصحاب «وإن وجدته غريقاً فلا تأكله، فإنك لا تدري, الماء قتله أو كلبك…»[متفق عليه]
«فإن خالطها كلاب من غيرها، فلا تأكل، فإنك إنما سميت على كلبك ولم تُسم على غيره…»[الحديث السابق]
«إن الشيطان يأتي أحدكم فيقول: أحدثت, فلا ينصرفن حتى يسمع صوتا أو يجد ريحاً…»[متفق عليه] .

153 النافي للحكم يلزمه الدليل. الاستصحاب «البينة على المُدعي واليمين على من أنكر…»[صحيح – البيهقي 8/123].

154-العرف معتبر في الشرع. العرف «ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379]
«خُذي ما يكفيك وولدك بالمعروف…»[متفق عليه]
«تحيضي في علم الله ستاً أو سبعاً…»[حسن – الترمذي 1/221].

155 سدُّ الذرائع حجة. سد الذرائع «الحلال بيِّن والحرام بيِّن…»[متفق عليه]
«اجعلوا بينكم وبين الحرام سُترة من الحلال…»[حسن – ابن حبان5660]
«لولا أن قومك حديثو عهد بكفر لنقضت الكعبة وبنيتها على قواعد إبراهيم…»[متفق عليه].

156 هل الاستحسان حجة؟ الاستحسان «ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379].

157 -هل الإلهام حجة؟ الاستحسان «اتقوا فراسة المؤمن فإنه يري بنُور الله…»[ضعيف – الترمذي 3127]
«استفت قلبك، والبر ما اطمأنت إليه النفس…»[حسن – أحمد 18164] .

158 -الاستقراء حجة. الاستقراء .«نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13].

159 -يحتج بالمصلحة المرسلة. المصلحة المرسلة . «لا ضرر ولا ضرار…»[ابن ماجه 2341 – حسن] .
160 الأمر المطلق يقتضي الوجوب. الأمر والنهي «لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة…»[متفق عليه] .
«ومالي لا أغضب وإني آمر بالأمر فلا أُتبع…»[صحيح مسلم 1211] .
«ما رآه المسلمون حسنا فهو عند الله حسن…»[حسن موقوف – أحمد 1/379].

161 -قد يأتي الأمر بمعني الخبر. الأمر والنهي «إذا لم تستح فاصنع ما شئت…»[صحيح البخاري3483] .

162 -هل الأمر المحمول على الندب مجاز؟ .الأمر والنهي «لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك…»[صحيح البخاري 847]
«لو راجعتيه…»[سنن ابن ماجة 2075] .

163 التهديد أبلغ من الوعيد. الأمر والنهي «من باع الخمر فليشقص الخنازير…»[ضعيف – أبو داوود3489] .
164 -الأمر يقتضي الإجزاء بفعل المأمور به الأمر والنهي «أرأيت لو كان على أبيك دينُ فقضيتيه أكان يُجزيه؟ قالت نعم…»[صحيح البخاري 1754]
165 -هل الأمر يقتضي التكرار؟ . الأمر والنهي .«أيها الناس قد فرض الله عليكم الحج فحُجوا…»[صحيح مسلم 2380] .

166 -هل الأمر المطلق يقتضي الفورية أم لا؟ . الأمر والنهي «ومالي لا اغضب وأنا آمر بالأمر فلا أُتبع…»[سنن ابن ماجه].

167 الأمر بعد الحظر يعود على ما كان عليه قبل الحظر. الأمر والنهي . «كنت نهيتكم عن زيارة القبور ألا فزوروها…»[صحيح مسلم 2/672] .
«كنت نهيتكم عن ادِّخار لحوم الأضاحي فادِّخروا…»[متفق عليه] .

168 الأمر بعد الاستئذان للإباحة إلا بقرينة. الأمر والنهي «سُئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الوضوء من لحوم الإبل…»[صحيح مسلم 539].

«سُئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في مرابض الغنم…»[تتمة الحديث السابق]

169 -الأمر بماهية مخصوصة بعد سؤال تعليم ،يعود على ما كان عليه. الأمر والنهي «قيل: يا رسول الله، قد عَلمنا كيف نُسلم عليك، فكيف نُصلي عليك؟ فقال: قولوا: اللهم صلِّ على محمد وعلي آل محمد…»[متفق عليه]
170 -النهي عن الشيء بعد الأمر للتحريم. الأمر والنهي «ولا توضئوا من لحوم الغنم…»[صحيح مسلم 360]
«إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم…»[متفق عليه]
171 -ليس من شرط الأمر الإرادة. الأمر والنهي «إذا تكلم الله بالوحي سمع صوته أهل السماوات…»[صحيح – أبو داوود 4113]
«من حلف على يمين فقال: إن شاء الله لم يحنث…»[صحيح – الترمذي 1452.

172 -قصد المأمور إيقاع المأمور به طاعة شرط للقبول. الأمر والنهي «إنما الأعمال بالنيات…»[متفق عليه]

173 -الأمر بالأمر بالشيء ليس أمراً بذلك الشيء. الأمر والنهي «مُرُوا أولادكم بالصلاة لسبع…»[صحيح – أبو داوود 495]
«مُرُوا أبا بكر فليصل بالناس…»[متفق عليه]
«مُره فليراجعها…»[متفق عليه].

174 -قد يأتي الخبر بمعني النهي. الأمر والنهي «لا تنكح المرأة المرأة…»[صحيح – ابن ماجه 1882]
«لا ضرر ولا ضرار…»[ابن ماجه 2341 – حسن]
«لا يجتمع دينان في جزيرة العرب…»[صحيح – مالك 1388].

175 -دلالُة النهي أقوى من دلالة الأمر. الأمر والنهي «إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم، وإذا نهيتكم عن أمر فاجتنبوه…»[متفق عليه]
176 النهي المطلق يقتضي التحريم. الأمر والنهي . «إذا نهيتكم عن أمر فاجتنبوه…»[متفق عليه].

177 -النهي يقتضي الفساد. الأمر والنهي «من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد…»[متفق عليه]
«لا صلاة إلا بطهور…»[صحيح مسلم 224]
«لا نكاح إلا بولي…»[صحيح – أحمد 2148] .

178 -هل يجوز تخصيص عموم الكتاب و السنة؟ العام والخاص .«بم تقضي؟ قال بكتاب الله، قال: فإن لم تجد؟ قال: بسنة رسول الله، قال: فإن لم تجد؟ قال أجتهد رأيي…»[البخاري 6937]
«لا يُصلين أحد منكم العصر إلا في بني قُريظة…»[متفق عليه].

179 -يجوز تخصيص القران بالسنة. العام والخاص .«إذا روي عنّي حديث فاعرضوه على كتاب الله، فما وافقه فاقبلوه، وما خالفه فردوه…»[ضعيف أخرجه ابن عساكر 55/77]
«لا تُنكح المرأةُ على عمتها ولا على خالتها…»[متفق عليه] .
180 -الأصل العمل بالعموم. العام والخاص «من أحب لقاء الله أحب الله لقاءه، ومن كره لقاء الله كره الله لقاءه…»[متفق عليه] .

181 -يجوز تخصيص السنة بالقرآن. العام والخاص .«أُمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا: لا اله إلا الله…»[متفق عليه].
«ما قُطع من البهيمة وهي حية فهو ميت…»[صحيح – أحمد 20897]
«البكرُ بالبكر، جلد مائة، ونفي سنة، والثيب بالثيب جلد مائة، والرجم…»[صحيح البخاري 1690].

182 -مَن الشرطية تفيد العموم. العام والخاص .«من جر ثوبه خُيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة، فقالت أم سلمة: فكيف تصنع النساء بذيولهن…»[صحيح – النسائي 9735]
183 يجوز أن يكون العام مجازاً. العام والخاص .«الطواف بالبيت صلاة، إلا أن الله أباح فيه الكلام…»[صحيح – النسائي 2873].

184- للعموم صيغة تخصه حقيقة فيه – حقيقة فيه ، مجاز في الخصوص. العام والخاص «قالوا: فالحمر يا رسول الله؟ قال: ما أُنزل عليَّ فيها شيء إلا هذه الآية…»[متفق عليه]
«لا يُصلين أحد العصر إلا في بني قريظة…»[متفق عليه].

185 -الجمع المذكر يفيد العموم. العام والخاص .«السلام علينا وعلي عباد الله الصالحين، فإنكم إذا قلتم ذلك فقد سلمتم على كُل عبد صالح في السماء والأرض…»[متفق عليه].

186 -دلالة الاقتضاء عامّة. العام والخاص.«إن الله تجاوز عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه…»[متفق عليه].

187 -كُل تفيد العموم إذا لم يتقدَّم عليها نفي. العام والخاص «قولُ ذي اليدين: أنسيتَ أم قُصرت الصلاة؟ فقال صلى الله عليه وسلم كُلُ ذلك لم يكن، قال: قد كان بعض ذلك…»[صحيح مسلم 573]
188 -لا يشترط في التخصيص معرفة التاريخ. العام والخاص .«ليس فيما دون خمس أوسق من الورق صدقة…»[متفق عليه]
«في الرقة رُبعُ العشر…»[صحيح البخاري 1454] .

189 يجوز في التخصيص التراخي. العام والخاص «من قتل قتيلاً له به بينة، فله سلبُهُ…»[متفق عليه]
«ليس فيما دون خمس أوسق من الورق صدقة…»[متفق عليه].

190 -هل يتصور العموم في الأفعال؟ العام والخاص . أحاديث قصر الصلاة في السفر .
191 العموم المؤكَّد بكل يدخله التخصيص. العام والخاص . «فأحرموا كُلُهم إلا أبا قتادة لم يجرم…»[صحيح مسلم 2826] .
192 -أقلُ الجمع اثنان أم ثلاثة؟ . العام والخاص .«الاثنان فما فوقهما جماعةٌ…»[ضعيف – ابن ماجه 972] .

193 -الخطاب لواحد من الأمة خطاب لجميع الأمة. العام والخاص .«اذبحها، لن تُجزئ عن أحد بعدك…»[متفق عليه] .
«رخَّص رسُولُ الله صلى الله عليه وسلم للزبير وعبد الرحمن في لبس الحرير، لحكةٍ بهما…»[متفق عليه]
194 الخطاب العام هل يعم المعدومين؟ العام والخاص «وبعثت إلى الناس كافّة…»[صحيح البخاري 326] .
195 -يدخل النِّساء في الخطاب الموجّه للرجال. العام والخاص «ويل للذين يمسون فُروجهم، ثم يُصلون ولا يتوضئون…»[ضعيف _الدار قطني في السنن 1/147].
«مالنا لا نذكر كما تُذكر الرجال فنزلت الآية…»[حسن – أحمد 6/156] .
«النساء شقائق الرجال…»[حسن _ أحمد 6/301].

196 -تدخل الأمة في الخطاب الموجَّه إلى النبي صلى الله عليه وسلم والأصل عدم الخصوصية. العام والخاص . «أن رجلاً سأل النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله تدركني الصلاة وأنا جنب فأصوم…»[صحيح مسلم 1109]
«صلوا كما رأيتموني أُصلي…»[صحيح البخاري 595]
«إن رجلاً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الرجل يُجامع أهله ثم يُكسل…»[صحيح مسلم 527].

197-يدخل النبي صلى الله عليه وسلم في الخطاب لأمته المخاطب يدخل في عموم خِطابه العام والخاص . «لن يدخل أحد منكم الجنة بعمله، قالوا: حتى أنت يا رسول الله؟ قال: حتى أنا إلا أن يتغمدني الله برحمته…»[صحيح مسلم 5036].

198 -إذا أُضيف التحريم والتحليل للأعيان اقتضي العموم عرفاً. العام والخاص . «لعن الله اليهود، حُرمت عليهم الشحوم فجملوها وباعوها…»[صحيح البخاري 3301]
199 تخصيص السنة بالسنة واقع. العام والخاص .«فيما سقت السماء العُشر…»[صحيح البخاري 1483]
«ليس فيما خمسة أوسق صدقة…»[صحيح مسلم 1634] .

200 -هل يشترط في الاستثناء الاتصال؟ العام والخاص «من حلف على يمين فراي غيرها خيراً منها فليكفي عن يمينه وليات الذي هو خير…»[صحيح مسلم 3113]
«أن النبي صلى الله عليه وسلم سألته اليهود عن عدة أهل الكهف ومدة لبثهم…»[مرسل – الطبراني 15/127]
«لا يختلي خلاها، قال العباس: يا رسول الله: فإنه لقينا وبيوتنا…»[صحيح مسلم 1353].

201 -العام في الأشخاص هل هو عام في الأحوال والأزمان والأمكنة؟ العام والخاص «لا تستقبلوا القبلة ببول ولا غائط…»[متفق عليه]
«ألم يقل الله تعالى يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول…»[صحيح البخاري 4114]

202 -إذا عُلِّق الحكم في واقعة على علّة فهل يعمُّ في غيرها باللفظ أم بالقياس؟ العام والخاص «حُكمي على الواحد حُكمي على الجماعة…»[ليس له أصل]
203 -هل الاستثناء من النفي يعدّ إثباتاً؟ العام والخاص . «لا تقبل صلاة بغير بطهور…»[صحيح الترمذي1]
«لا نكاح إلا بولي…»[صحيح –الترمذي 1101]
«لا صلاة إلا بفاتحة الكتاب…»[صحيح البخاري 714].

204 -هل يجوز استثناء الأكثر؟ العام والخاص . «يا عبادي كُلُكم جائع إلا من أطعمته, كلكم عار إلا من كسوته، فاستكسوني أكسكم…»[صحيح مسلم 6664] .
205 العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب. العام والخاص . «هُو الطهور ماؤه، الحِل ميتتُهُ…»[صحيح – مالك 40].

206 يُحمل المطلق على المقيَّد إذا اتحد الحكم. المطلق والمقيد . «اعتقها فإنها مؤمنة…»[صحيح مسلم 836].

207 -يجوز تأخير البيان إلى وقت الحاجة للعمل. المجمل والمبين «إن رسول الله صلى الله عليه وسلم مكث تسع سنين لم يحج، ثم أذن في الناس في العاشرة…»[صحيح مسلم 2137]
«من قتل قتيلاً سلبه…»[متفق عليه]
«إنما بنو المطلب وبنو هاشم شيء واحد…»[صحيح البخاري 2907].

208 يحصل البيان بالكتابة والإشارة.. المجمل والمبين «كِتابُهُ في الصدقات…»
«الكتابة إلى الملوك…»
«اكتبوا لأبي شاة…»[متفق عليه] .

209 -يحصل البيان بالفعل كما يحصل بالقول. المجمل والمبين «صلي على المنبر، ثم قال: يا أيها الناس إني صنعت هذا لتأتموا بي ولتعلموا صلاتي…»[متفق عليه]
«صلوا كما رأيتموني أصلي…»[صحيح البخاري 595]
«خذُوا عني مناسككم…»[صحيح مسلم 2137]
210 -يحصل البيان بالإشارة. المجمل والمبين «يا كعب: قال لبيك يا رسول الله، فأشار إليه بيده أن ضع الشطر من دينك…»[متفق عليه]
«الشهرُ هكذا وهكذا، وأشار بأصابعه العشر…»[متفق عليه]
«إن في الجمعة ساعة لا يوافقها مُسلم قائم يصلي يسأل الله خيراً إلا أعطاه…»[متفق عليه]
211 التدرُّج في البيان جائز. المجمل والمبين «لا قطع إلا في ربع دينار فصاعدا…»[متفق عليه]
«الاستطاعة: الزاد والراحلة…»[حسن لغيره – الترمذي 813]
«إنا معاشر الأنبياء لا نُورثُ…»[متفق عليه].

212 -يحصل البيان بالترك. المجمل والمبين «ترك التراويح خشية أن تُفرض عليهم…»[صحيح البخاري 1129]
«ترك الإشهاد في البيع…»[أبو داوود 3607] .

213 يجوز التعبُد بالمجمل قبل البيان. المجمل والمبين «فليكن أول ما تدعوهم إليه شهادة ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله…»[متفق عليه]
214 -هل المتشابه معلوم المعنى؟ المحكم والمتشابه «إذا رأيت الذين يتبعون ما تشابه منهُ فأولئك الذين سمي الله فاحذروهم…»[متفق عليه]
«الحلال بين والحرام بين…»[متفق عليه] .

215 -الأصل الظاهر ولا يصار إلى التأويل إلا بقرينة. الظاهر والمؤول «اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل…»[صحيح – أحمد 4/127] .
216 -المجاز واقع في السنة. الحقيقة والمجاز «إن وجدناه لبحراً…»[متفق عليه]
«أنت ومالك لأبيك…»[صحيح – أحمد 6608]
«لا تبيعوا الصاع بالصاعين…»[متفق عليه]
217 -هل يقع المجاز في الأحكام؟ الحقيقة والمجاز «ألا أنبئكم بشراركم: الثرثارون المتشدقون المتفيهقون…»[صحيح – أحمد 17066].

218 -مفهوم المخالفة حجّة. المنطوق والمفهوم «إذا التقي الختانان فقد وجب الغُسل…»[صحيح أحمد 26025]
«الماءُ من الماءِ…»[صحيح مسلم 343]
«صدقة تصدق الله بها عليكم فاقبلوا صدقته…»[صحيح مسلم 1519] .

219 مفهوم العدد حجّة. المنطوق والمفهوم «خيرني ربي، فلأزيدن على السبعين…»[صحيح البخاري 4671]
220 -هل للفعل مفهوم المخالفة؟ . المنطوق والمفهوم «أن أم سعد ماتت والنبي صلى الله عليه وسلم غائب فلما قدم صلى عليها وقد مضى لذلك شهر…»[ضعيف – الترمذي 959].

221 -إنّما تفيد الحصر. المنطوق والمفهوم «إنّما الربا في النسيئة…»[صحيح مسلم 2991] .
222 -تعليق الأمر بالشرط يقتضي أنّ ما عداه بخلافه. المنطوق والمفهوم «ما لنا نقصر وقد أمنا؟.. صدقة تصدق الله بها عليكم…»[صحيح مسلم] .

223 -مفهوم الصفة حجّة. المنطوق والمفهوم . «ليُّ الواجدِ يُحلُّ عِرضه وعُقُوبتهُ…»[صحيح – أبو داود 3144].
«مطل الغني ظلم…»[متفق عليه]
«لأن يمتلئ جوف أحدكم قيحاً خيرُ له من أن يمتلئ شعِراً…»[متفق عليه] .
224 -دلالة الاقتران حجّة. المنطوق والمفهوم «لا يُفرقُ بين مُجتمعٍ…»[صحيح البخاري 1358]
«قول أبي بكر: والله لأقاتلن من فرق بين ما جمع رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ الصلاة والزكاة…»[متفق عليه].

225 -الاجتهاد واجب كفائي. الاجتهاد والتقليد «إذا حكم الحاكم فاجتهد ثُم أصاب فله أجران…»[متفق عليه]
«حديث مُعاذ بم تحكم؟…»[متفق عليه]
«لقد حكمت فيهم بحكم الله عز وجل…»[متفق عليه] .

226 -هل النبي صلى الله عليه وسلم متعبَّد بالاجتهاد؟ الاجتهاد والتقليد «ألا وإني أُوتيت القرآن ومثله معه…»[صحيح البخاري 4604]
«لا يسألني الله عن سُنة أحدثتها فيكم لم يأمر الله تعالي بها…»[ضعفه النسائي]
«أنه استشار في أسري بدر…»[صحيح مسلم 4609] .

227 -هل يجوز الخطأ على النبي صلى الله عليه وسلم إذا اجتهد؟ الاجتهاد والتقليد «نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13]
«إنما أنا بشر، وإنكم تختصمون إليَّ…»[متفق عليه]
«تحريم النبي صلى الله عليه وسلم العسل…»[الصحيحين].

228 -يجوز للصحابي أن يجتهد في زمن النبي صلى الله عليه وسلم. الاجتهاد والتقليد «أن النبي صلى الله عليه وسلم جعل لعقبه ومعه رجلان يحكمان، وقال إن أصبتما فلكما عشر حسنات…»[ضعيف _ أحمد 4/205] .
«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لسعد بن معاذ: نزل هؤلاء على حُكمك…»[صحيح البخاري 3043] .
«أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعمرو بن العاص: اقض بينهما فقال: وأنت يا رسول الله؟ قال نعم…»[ضعيف _ أحمد 1978] .

229 -الاجتهاد يتجزأُ. .الاجتهاد والتقليد . «حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395] .

230 -هل كل مجتهد مصيب؟ الاجتهاد والتقليد «إذا حكم الحاكم فأصاب فله أجران، وإذا حكم فأخطأ فله أجر…»[متفق عليه].
«القضاة ثلاثةٌ واحد في الجنة واثنان في النار…»[صحيح – أبو داود 3573]
«إذا حاصرتم حصنا أو مدينة فطلبوا منكم أن تنزلوا على حُكم الله فلا تنزلوهم على حكم الله فإنكم لا تدرون ما يحكم الله فيهم…»[صحيح مسلم 3261] .

231 -ليس للمجتهد أن يقول في حادثة واحدة قولين متضادين. الاجتهاد والتقليد «إن ولتم أبا بكر وليتم ضعيفاً في بدنه، قوياً في أمر الله تعالى…»[ضعيف – البزار 7/268]
232 -هل الحكم في حق كل شخص ما أدَّي إليه اجتهاده؟ .الاجتهاد والتقليد «فلا تُنزلهم على حُكم الله فإنك لا تدري ما حُكم اللهِ فيهم…»[صحيح مسلم 3261]
«أن سُليمان سأل الله تعالى حُكما يوافقُ حُكمه…»[صحيح – أحمد 6357] .

233 -هل يجوز أن يُقال للنبي صلى الله عليه وسلم أو المجتهد. احكم بما شئت فهو صواب؟ الاجتهاد والتقليد «فرض عليكم الحج فحجوا…»[صحيح مسلم 2388] .

234 -الاجتهاد باق لا ينقطع. الاجتهاد والتقليد «لا تزال طائفة من أمتي…»[متفق عليه]
«لا يزالُ يبعث على رأس كُل مائة سنة من يُجدد لها دينها…»[صحيح – ابو داود 4219] .

235 -هل على المفتي ذكر الدليل؟ الاجتهاد والتقليد .«أرأيت لو تمضمضت، ثم مججته؛ أكان يضر شيئا؟ قال لا…»[سنن أبي داود 2385].

«أينقص الرطب إذا جف؟ قالوا نعم، فزجر عنه…»[صحيح – أحمد 1515] .
«أيسرك أن يكونوا لك في البر سواء؟…»[صحيح مسلم 3059] .
236 لا اجتهاد مع النص. الاجتهاد والتقليد «لو لا ما مضي من كتاب الله لكان لي ولها شأن…»[صحيح البخاري 4378]
«لا يُصلين أحد العصر إلا في بني قريظة…»[متفق عليه].
«حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395].

237 -ينبغي للمُفتي أن يدل على البدائل. الاجتهاد والتقليد «لا تفعلْ، ولكنْ بع الجَنيبَ…»[صحيح البخاري 2089] .
«أجعلتني لله نداً…»[البخاري في الأدب المفرد787] .

238 -المجتهد معذور في الفروع والأصول. الاجتهاد والتقليد «كان رجل ممن كان قبلكم يسئ الظن بعمله…»[صحيح البخاري 6480]
«إذا اجتهد الحاكم…»[صحيح البخاري7352] .

239 -الإفتاء لازم ممن له أهلية. الاجتهاد والتقليد .«إلا سألوا إذا لم يعلموا؟ فإنما شفاء العي السؤال…»[صحيح – أبو داود 336]
«إن الله لا يقبض العلم انتزاعاً ينتزعه من العباد…»[متفق عليه] .
«من سئل عن علم فكتمه؛ ألجمه الله بلجام من نار يوم القيامة…»[حسن – أبو داود 3658].

240 -تتغير الفتوى بتغير الزمان والمكان والحال. الاجتهاد والتقليد «نهي أن تُقطع الأيدي في الغزو…»[صحيح – أحمد 17776] .
«أنتم في زمان من ترك عُشر ما أُمر به هلك…»[صحيح – الترمذي 2193]
«ينزل عيسي بن مريم حكماً عدلاً…»[متفق عليه].

241 -يجوز للمفتي أن يجيب بأكثر مما سئل. الاجتهاد والتقليد «لا يلبس القميص ولا العمامة ولا السراويلات ولا الخفاف…»[متفق عليه].
«هو الطهور ماؤه الحل ميتته…»[صحيح – مالك 40] .

242 علي المفتي أن يُنبِّه على ما قد يتوهم من الجواب. الاجتهاد والتقليد «لا تجلسوا على القبور، ولا تصلوا عليها…»[صحيح مسلم 1613]
«لا يقتل مؤمن بكافر، ولا ذو عهد في عهده…»[صحيح – أحمد 913]
243 لا يجوز للمُستفتي الأخذ بالفتوى إن لم يطمئنَ لها. الاجتهاد والتقليد «فمن قضيت له بحق مسلم فإنما هي قطعة من النار…»[متفق عليه]
«استفت قلبك، البر ما اطمأنت إليه النفس…»[حسن – الترمذي 17545] .

244 -ينبغي للمُفتي مراعاةُ الخلاف. الاجتهاد والتقليد «أيما امرأة نكحت بغير إذن وليها فنكاحها باطل…»[صحيح – أبو داود 2083]
«الولد للفراش وللعاهر الحجر…»[متفق عليه] .
245 -هل يجوز التقليد في الفروع؟ الاجتهاد والتقليد «اعملُوُا فكل مُيسر لما خُلق لهُ…»[متفق عليه]
«طلبُ العلم فريضة على كُل مُسلم…»[صحيح – ابن ماجه 224]
«سألوا ألا جهلوا إذا فإنما شفاء العي السؤال…»[صحيح – أحمد 3057] .

246 هل يجوز التقليد في الأصول؟ الاجتهاد والتقليد . «ويلٌ لمن قرأهُن ولم يدبرهُن، ويلٌ له ويلٌ له…»[حسن – الطبراني 1468] .
«إنما هلك من كان قبلكم لخوضهم في هذا…»[صحيح – ابن ماجه 85] .
247 المصيب في الأصول واحد. الاجتهاد والتقليد «كان رجل كان قبلكم يسئ الظن بعمله…»[صحيح البخاري 6480] .
248 هل يجوز للمجتهد أن يقلِّد مجتهداً آخر؟ . الاجتهاد والتقليد .انظر المسألة رقم : 250 .
249 -هل يجوز للعامي أن يتخيَّر من شاء من المفتين؟ الاجتهاد والتقليد .انظر المسألة الآتية .

250 -هل يجوز للعامي الأخذ بالأخفِّ من الأقوال؟ الاجتهاد والتقليد «ما خُيِّر النبي صلى الله عليه وسلم بين أمرين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن إثما…»[متفق عليه]
«أحب الدين إلى الله الحنيفية السمحة…»[صحيح – أحمد 2003].

251 يُكره السؤال عما لم يقع. الاجتهاد والتقليد «إن الله كره لكم قيل وقال…»[متفق عليه]
«فكره صلى الله عليه وسلم المسائل وعابها…»[متفق عليه] .
«نهي رسُوُل الله صلى الله عليه وسلم عن الأغلوطات…»[ضعيف – أحمد 24088].

252 المِراء والجدال في الدِّين مذموم. الاجتهاد والتقليد . «من تعلم العلم ليباهي به العلماء، أو ليماري به السفهاء…»[حسن – أحمد 1564]
«ما ضل قوم بعد هدي كانوا عليه إلا أوتوا الجدل…»[صحيح – أحمد 21143] .

253 -الترجيح جائز عند تعارض الأدلة وتعذر الجمع. التعارض والترجيح . «حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395] .
«نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13]
«دع ما يريبك إلى مالا يريبك…»[صحيح الترمذي].

254 هل يُقدَّم القول على الفعل عند التعارض؟ التعارض والترجيح «صلُّوا كما رأيتموني أُصلي…»[متفق عليه
«خذوا عني مناسككم…»[صحيح مسلم 2137] .

255 -هل تُرجَّح رواية الأكبر سناً؟ .التعارض والترجيح .«لا تختلفوا فتختلف قلوبكم…»[صحيح مسلم 903] .
256 -هل يجوز الترجيح بكثرة الأدلة؟ التعارض والترجيح «نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13].

257 -هل يرجَّح بين الأمارات؟ . التعارض والترجيح . «نحن نحكم بالظاهر والله يتولي السرائر…»[ضعيف مسند الشافعي1/13].

258 -يُقدّمُ الدليلُ المحرِّمُ على الدليل المبيح. التعارض والترجيح «دع ما يريبك إلى ما لا يريبك…»[صحيح – الترمذي] .
«الحلال بين والحرام بين…»[متفق عليه]
259 هل يُقدَّم النصُّ على الإجماع؟ التعارض والترجيح .«لا ضرر ولا ضرار…»[ابن ماجه 2341 – حسن]
«ادرؤُوا الحدود بالشُبُهاتِ…»[ضعيف-الترمذي 1424]
«يسروا ولا تعسروا…»[متفق عليه] .

260 -يرُجَّح بين القياسين المتعارضين. التعارض والترجيح «اتقوا فراسة المؤمن؛ فإنه ينظر بنور الله…»[ضعيف جدا-الترمذي 3127]
261 -يُقدّم خبر الآحاد على القياس. التعارض والترجيح «حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395] .

262 -هل يقدَّم النصُّ على الإجماع؟ . التعارض والترجيح . «لا تجتمع أُمتي على ضلالة…»[صحيح – الترمذي 2167]
«حديث مُعاذ بم تقضي…»[البخاري 1395] .

263 -يُرجَّح إجماع الصحابة على إجماع من بعدهم. التعارض والترجيح «خير الناس قرني، ثم الذين يلونهم…»[متفق عليه] .

264 -يُرجح مرسل التابعي على مرسل من بعده. التعارض والترجيح «خَير الناس قرني، ثم الذين يلونهم…»[متفق عليه] .
265 -هل يُرجَّح الأثقلُ أم الأخفُ؟ . التعارض والترجيح «ما خُير النبي بين أمرين إلا اختار أيسرهما ما لم يكن إثما…»[متفق عليه]
«بعُثت بالحنيفية السمحة…»[ضعيف -الطبراني] .
«لا ضَرر ولا ضرار…»[ابن ماجه 2341 – حسن] .
266 -إذا تعارض ظاهر الكتاب مع السنة فأيُّهما يُقدَّم؟ التعارض والترجيح «حديث مُعاذ بم تَقضي…»[البخاري 1395] .

267 -هل يُقدَّم قولُ أبي بكر وعُمر على غيرهما عند التَّعارضِ؟ التعارض والترجيح «اقتدوا باللذين من بعدي : أبي بكر وعمر…»[سنن الترمذى 3799] .

268 -يُرجحُ الحديثُ المسند على المُرسل. التعارض والترجيح «خير الناس قرني…»[متفق عليه] .

269 -يُرجحُ التخصيصُ على النسخِ. التعارض والترجيح «حلال مُحمد صلى الله عليه وسلم حلال إلى يوم القيامة، وحرامه حرام إلى يوم القيامة…»[مرسل – الدارمي في سننه 441]
270 يُقدَّم الدليل النقلي على العقلي. التعارض والترجيح «بم تقضي؟…»[البخاري 6937] .

271 -يُرجَّح النصُّ على المصلحة. التعارض والترجيح . «لا ضرر ولا ضرار…»[ابن ماجه 2341 – حسن] .
272 -ترجيح المفسدة الأدنى. التعارض والترجيح «لولا أن قومك حديثو عهد بكُفر…»[متفق عليه] .

« حتى لا يقول الناس إن محمداً يقتلُ أصحابهُ…»[متفق عليه] .

273 -إذا تعارض الأصل والظاهر فأيهما يُقدَّم؟ . التعارض والترجيح . «أقصرت الصلاة أم نسيت؟…»[صحيح مسلم 573] .

274 -يُرجح الإضمار على الاشتراك. التعارض والترجيح «أُوتيت جوامعُ الكلم…»[متفق عليه].
275 -تقديم المصلحة الدينية على الدنيوية. التعارض والترجيح .«فدينُ الله أحق بالقضاءِ…»[صحيح البخاري1754] .
276 -عند تعارض المصلحتين تُقدَّم أعلاها. التعارض والترجيح . «لولا أن قومك حديثو عهد…»[متفق عليه].

****
هذا ما تيسر تحريره ، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.
1440/7/7